عبقُ التشيّع العلويّ – مولد سيّد الأوصيّاء عليه السلام ١٤٣٩ﻫ – ندوة مفتوحة – ثقافةُ الكتاب والعترة – الندوة الأولى

صور

فيديو

 

 

يوتيوب

 

 
 

اوديو

 

 

مطبوع

 

 

ملخـّص الحلقة

تاريخ البث : يوم الجمعة 12 رجب 1439هـ الموافق 30 / 3 / 2018م

  • الأسئلة التي وردتْ في الندوة:
    • السؤال (1): ما هو سبب انتقال السيّدةِ زينب “عليها السلام” مِن المدينة إلى دِمشق بعد واقعة كربلاء؟

    • السؤال (2): هل التائب عن الكبائر يشملهُ حديث أهل البيت (التائب عن الذنب كَمَن لا ذنب له)؟

    • السؤال (3): هل هُناك حدٌّ أقصى يجب الوقوف عنده في معرفة أهل البيت؟

    • السؤال (4): إلى أيّ مَدى تقع مُهمّة الوالدين في تمرير ثقافة أهل البيت إلى الأبناء؟

    • السؤال (5): ماذا تعني كلمة (هو) في المُصحف الشريف؟

    • السؤال (6): سؤال عن صلاة “ليلة الرغائب”.. اختلف فيها الكثيرون: منهم مَن يقول أنّها لم تصدر عن آل بيت العِصمة.. ومِنهم مَن يقول أنّ الروايات في شأنها سندها مِن العامّة.. فهل يُمكن توضيح الأمر؟

    • السؤال (7): يردُ في زيارة عاشوراء (الّلهُمّ ارزقني شفاعة الحُسين يوم الورود) أودّ السؤال عن معنى “يوم الورود”.

    • السؤال (8): هناك مَن يسأل عن العمامة البيضاء والسوداء والخضراء.. مِن أين جاءوا بها؟ وكيف أصبحتْ هذه الألوان؟ وما هي العمامة التي كان يعتمرها رسول الله “صلّى الله عليه وآله” والأئمة المعصومون “صلواتُ الله وسلامهُ عليهم”؟

    • السؤال (9): بعد كُلّ ما تمّ طرحه حول المؤسّسة الدينيّة ورجالاتها وقد تكرّر هذا الطرح بأشكال مُتنوّعة وجديدة لم يكن أحد يعلم بها.. وهذا واقع وحقيقة لا تُنكَر.. وبعض العلماء أشكل وقال: الكُل يستطيع أن ينتقد، والكل باستطاعتهِ أن يطرح الإشكالات، والنقد وطَرْح الإشكالات سَهْل، لكن أين الحلول؟ حينما تُطرح الإشكالات فلابُدّ مِن الحلول.. أين الحلّ؟ وما هو؟

    • السؤال (10): قال الله في سُورة البقرة: {يا بني إسرائيل اذكروا نعمتي التي أنعمتُ عليكم وأوفوا بعهدي أوف بعهدكم وإياي فارهبون} وفي سُورة الفاتحة: {الذين أنعمتَ عليهم} وفي عقيدتي: النعمة التي يذكرها الله: هم فاطمة وأبوها وبعلها وبنوها.. فما رأيكم في هذا الطرح؟

    • السؤال (11): سؤال عن الآية 41 مِن سورة الأنفال، قوله تعالى: {واعلموا أنّما غنمتُم مِن شيء فأنَّ للهِ خُمُسَهُ وللرسول ولذي القُربى واليتامى والمساكين وابن السبيل إنْ كنتم آمنتم بالله وما أنزلنا علىٰ عبدنا يوم الفُرقان يوم التقى الجمعان والله على كلّ شيء قدير} السائل يطلب توضيح للآية.

    تحقَق أيضاً

    الحلقة ١٣ والأخيرة – المشروع الحسيني وفقاً لمنطق الكتاب والعترة ج٥

    يازهراء …