مجزرةُ سبايكر – الحلقة ٣٤ – المحور الثالث – شيعة العراق ما بين مرجعيّة الفساد وفساد المرجعيّة ق٥

صور

فيديو

 

 

يوتيوب

 

 
 

اوديو

 

 

مطبوع

 

 

ملخـّص الحلقة

تاريخ البث : يوم الخميس 15 شعبان 1441هـ الموافق 9 / 4 / 2020م

  • يَا إِمَام شَوقِي إِليكَ شَوقَ الحَنِين ..

  • وَعَطَشي إِليكَ عَطَشَ أيَّام الجَدبِ وَليالَي الـمُحولِ إِلى مَاء الحَيَاة ..
  • إِنِّي فِيْ اِنتِظَاركَ عَلى طُولِ مَحطَّاتِ الطَريق ..
  • تَفرَّق الجَميع!!
  • الـمُغَادِرون غَادَروا إِلى حَيْثُ يُغادِرون ..!!
  • والقَادِمون فِي انتِظَارهم مُستَقبِلون ..!!
  • مَعهُم سَيذهَبُون ..!!
  • وَستبقَى مَحطَّاتُ الطَريق فَارِغة …
  • سَألتَحِفُ الفَرَاغ ..!!
  • وَغُربةَ الأيَّام ..
  • هَم تضحَك أيَّامي وَأشُوفنَّك ..؟!
  • لو حِزن أَسود يضل طُول الطريـﭻ ..؟!
  • الدَرب مُوحش يَا إِمام … وعيُونَك مُوحِش ..
  • هَم تضحَك أيَّامي وَأشُوفنَّك ..؟!
  • لو حِزن أَسود يضل طُول الطريـﭻ ..؟!
  • الدَرب مُوحِش يَا إِمَام ..
  • لا صِديـﭻ وَلا رفِيـﭻ ..!!
  • سَأبقَى أُودّعُ الـمُغادِرين ..!!
  • واستَقبِلُ القَادِمين ..!!
  • عَلى أَملِ أَن تَعُود وَنَلتَقي …!!!
  • إِلى مَتَى أَحَارُ فِيكَ يَا مَولَاي وَإِلى مَتَى ؟؟؟!!!
  • ومن فناءِ الهوى والجوى إلى رؤوس البَصل الخائسة:
  • قَومِي رُؤوسٌ كُلُّهم     أَرَأَيْتَ مَزْرَعَة البَصَل

  • حوزاتنا الدينيَّة، أحزابُنا القُطبيَّة لُصوصٌ كُلُّهم، شايف ﮔـهوة النشّالة يسرقون الناس ثُمَّ يسرقُ بعضهم بعضاً ..
  • للَّذين يرفضونَ الضَّحكَ على ذقونهم فقط هذا البرنامج: مجزرةُ سبايكر.

  • المحور 3: المرجعيّةُ الشّيعيّةُ عموماً والمرجعيّةُ السّيستانيّةُ خصوصاً:

  • شيعةُ العراق ما بين مرجعية الفساد وفسادِ المرجعية.
  • العنوانُ الرابع: الحكومةُ السيستانيةُ في بغداد.
  • الحكومةُ السيستانيةُ في بغداد إنَّها حكومةُ المنطقةِ الخضراء، أهمُ عنوانٍ فيها (رئيسُ مجلس الوزراء)، هذا العنوانُ الأهم، العناوين الأخرى لا تملكُ تأثيراً كتأثيرِ صاحبِ هذا العنوان؟ رئيسُ مجلس الوزراء هو الحاكمُ الفعليُّ في حكومةِ المنطقةِ الخضراء، وإنَّما يكونُ حاكماً فعلياً لا على أساسِ الدستور العراقي، ولا على أساس ما يصدرُ من صناديق الاقتراع ومن مُشاركة الشعبِ في الانتخابات وبعد ذلك الخطوات الدستورية، السيستاني في النَّجف يطوي كُلَّ ذلك ويُلقي بهِ في المزبلة، والاختيارُ الأولُ والأخير بيد ولدهِ الأكبر محمَّد رضا السيستاني، هذهِ هي الحقيقةُ من الآخر..

  • عرض فيديو يتحدّث فيه “إياد علاوي” عن أنَّ السيستاني عِبر عبد العزيز الحكيم أراد منهُ أن يكون رئيساً للوزراء (قناة دجلة الفضائيَّة).

  • عرض مقطع من برنامج “المناورة” يتحدّث فيه “إياد علاوي” عن أنَّ السيستاني أراد منهُ أن يكون رئيساً للوزراء (قناة السومرية).

  • عرض فيديو يتحدّث فيه الإعلامي العراقي “غالب الشابندر” عن أنّ السيستاني نصحَ بأن يكون “إياد علاوي” هو الَّذي يمسك الحكومة ويمسك السُلطة التنفيذية (قناة التغيير الفضائية).

  • عرض مقطع من برنامج “بين زمنين” يتحدّث فيه “إبراهيم بحر العلوم” عن تدخّل السيستاني في تعيين رئيس الوزراء (قناة آسيا الفضائيَّة).

  • عرض فيديو لـلسياسي “عدنان الأسدي” يُشير فيه إلى أنّ محمَّد رضا السيستاني هو الذي يختار رئيس الوزراء.

  • الوثائق الإعلامية والسياسية واضحة جِدَّاً وتشهدُ بنحوٍ جلي من أنَّ الَّذي يتحكَّمُ بمصير العراق والعراقيين وخصوصاً الشيعة السيستاني في النَّجف، إنَّهم هم الَّذين يُعيّنون رئيس الوزراء بعيداً عن الدستور، وبعيداً عن القوانين، وبعيداً عن الانتخابات، وبعيداً عن رأي الشعب، وبعيداً عن كُلِّ التفاصيل الَّتي يُقالُ عنها في الإعلام، السيستاني يدوسُ الدستور والقوانين والانتخابات ورأي الشعب بمداسهِ ويجعل الأمر بيدِ ولدهِ محمَّد رضا. نحنُ نتحدَّثُ عن حكومةٍ عراقية، السيستاني إيرانيٌّ لا يمتلكُ جنسيَّةً عراقية، أنا لا أتحدَّثُ عن المرجعيةِ الدينيَّة، لا أتحدَّثُ في الجانب الديني، المرجعيةُ الدينيَّةُ لا تحتاجُ إلى جنسيةِ بلدٍ مُعيَّن، أنا لا أتحدَّثُ في هذهِ الجهة، إنَّما أتحدَّث في الجهةِ القانونيةِ والدستورية، ما هو السيستاني يطلبُ من المسؤولين أن يعملوا بالدستورِ وبالقوانين، ويطلبُ من الشعبِ أن يعملوا كذلك بالدستورِ وبالقوانين، الرجلُ إيرانيُّ الجنسية، وجودهُ في العراق لابُدَّ أن يكون على أساسِ إقامةٍ ممنوحةٍ من الدولةِ العراقية، الحكومةُ العراقيةُ جاءتهُ خاضعةً خاشعةً وقدَّمت لهُ الجنسية العراقية وهو رفضها، هو حرٌ لا يجبُ عليه أن يقبل الجنسية العراقية هو حرٌ، والمرجعيةُ الدينيَّةُ لا علاقة لها بجنسيةِ بلدٍ من البلدان.. لكنَّني حين أتحدَّثُ عن الحكومةِ العراقية فإنَّها مُلزمةٌ بالعمل بالدستور العراقي. الدستورُ العراقي يُلزمُ الحكومة العراقية الَّتي تُفعِّلُ الدستور أن يكون الأشخاصُ الَّذين لهم الرٌتب العالية في الحكومة أن يكونوا عراقيين، وهذا موجودٌ في كُلِّ بلدان العالم، فكيف يكونُ لشخصٍ إيراني السُطلة على الدستور؟! أنا لا أتحدَّثُ في الجانب الديني لا تخلطوا الأرواق..
  • حتَّى ولدهُ محمَّد رضا، محمَّد رضا من مزدوجي الجنسية، يحملُ جنسيةً إيرانية وجنسيةً عراقية، فكيفَ يجوزُ لرجلٍ هو مزدوجُ الجنسية أن يُعيِّن رئيس الوزراء الَّذي يُشترطُ فيه أن يكون عراقياً فقط؟ خبرونا كيف يكون هذا؟! وأنا أسألُ التظاهرات في بغداد وغير بغداد الَّذين يحتجون على مزدوج الجنسية من الوزراءِ ومن أعضاء البرلمان، ما هو الحاكم المتحكّم بالعراق محمَّد رضا هو أيضاً من مزدوجي الجنسية، لماذا لا تعترضون عليهِ؟!

  • عرض مقطع من برنامج “بالحرف الواحد” يُشير فيه “حيدر العبادي” إلى أنَّ “عادل عبد المهدي” مُرشَّح من قِبل المرجعيّة (الشرقية نيوز).

  • نقرأ في [تفسيرِ إمامنا الحسن العسكري]، إمامنا السجَّاد صلواتُ اللهِ وسلامهُ عليه وهو يُحدِّثنا عن رجال الدين عن زعماء الدين، يقول: (فَنَصَبَ الدِّينَ فَخَّاً لَهَا -فخَّاً للدنيا، إنَّهم أولئك الَّذين يستعملون أسلوب الـمُخاتلة- فَنَصَبَ الدِّينَ فَخَّاً لَهَا فَهُو لَا يَزَال يَختُلُ النَّاس بِظَاهِرهِ)، يختل الناس من الـمُخاتلة، (فَهُو لَا يَزَال يَختُلُ النَّاس بِظَاهِرهِ)، لأنَّ السيستاني يتّبعُ هذا الأسلوب أسلوب الـمُخاتلة..

  • عرض فيديو يتحدَّثُ فيهِ رئيسُ رابطة جرحى الجيش العراقي “مقدام رحيم الساعدي” ينقل جانباً من حديث السيستاني وهو يُحدِّثه عن تدخّلهِ في شؤون الحكم.

  • عرض مقطع من برنامج “مانشيت أحمر” يتحدَّث فيه “حيدر العبادي” عن ألمهِ وعن أذاه من التدخل السيستاني في الشأن السياسي العراقي (قناة الشرقية نيوز).

  • عرض مقطع من برنامج ” وجهةُ نظر ” يُشير فيه “حيدر العبادي” إلى أنّ محمَّد رضا السيستاني ينفي ترشيحه لـ “عادل عبد المهدي” (قناة دجلة الفضائيَّة).

  • عرض مقطع من برنامج “المعادلة ” يتحدّث فيه “شيخ حيدر اللامي” عن أنّ محمَّد رضا السيستاني هو الذي رشّح “عادل عبد المهدي” لرئاسة الوزراء (قناة NRT).

  • أقولُ لكم: يا شباب العراق، يا أبنائي ويا بناتي، يا شباب العراق، يا أبناء الجامعات، يا أبناء المعاهد، يا أبناء المدارس الثانوية، أنتم تستطيعون أن تتحدَّثوا بصراحة افضحوا الفساد، الفسادُ لا يُفضحُ من طريقِ مقاطعة الانتخابات، العراقيون قاطعوا الانتخابات ولكن ما الَّذي حدث؟! ذاك الطاس وذاك الحمام، نحنُ مع مرجعيةٍ تمتلكُ جمهوراً واسعاً وهي تكذبُ وتُخادعُ وتُخاتل وتضحكُ على الجميع، جمهورهُا واسعٌ يُصدِّقها، يُقدِّسها، جمهورها الواسعُ، يُعطِّلُ عقلهُ بالتمام والكمال، أساساً هي المرجعيةُ عطَّلت عقل جمهورها!!
  • ● لذا العراقيون حين قاطعوا الانتخابات ما الَّذي حصل؟ بللم لا شيء.
  • ● خرجوا تظاهرات وعدَّة مرَّات ما الَّذي حصل؟ بللم.
  • ● إلى التظاهرات الأخيرة سُفكت دماء كثيرة من الشباب العراقي ما الَّذي حصل؟ بللم.
  • ● تحدَّث العراقيون بأسلوب النكتةِ وبأسلوب السُخريةِ وكتبوا ما كتبوا على الإنترنت ولكن من دونِ منهجيةٍ صحيحة، ما الَّذي حصل؟ بللم.
  • ولذا أقولُ لكم: يا شباب العراق، يا أيُّها المثقّفون، يا أيُّها الإعلاميون، الإعلاميون لا أُخاطبهم لأنَّهم لا يستطيعون أن يتحدَّثوا بصراحةٍ واضحة، أنتم يا أبناء الجامعات تحدَّثوا فيما بين الناس، جمّعوا الوثائق في أجهزةِ الموبايل الَّتي تحملونها وتحدَّثوا في الأماكن الَّتي تستطيعون أن تتحدَّثوا فيها حتَّى ولو لشخصٍ واحد، كنتم في سيارةٍ، كنتم في طائرةٍ، كنتم في قطارٍ، كنتم في مقهى، كنتم في مكانٍ تنتظرون أحداً من الناس بين الناس، كنتم في حفلةِ عرس وتجدون وقتاً مناسباً للحديث، كنتم في مأتمٍ في مجلسِ فاتحة وتجدون وقتاً مناسباً، كنتم بين أصدقائكم، كنتم بين جيرانكم تحدَّثوا، الَّذين يستطيعون أن يعملوا على الإنترنت كتابةً، انتاج فيديوات، افضحوا الفساد ولكن بمعلوماتٍ صحيحة، وبتعابير مناسبة، افضحوا الفساد، لا تعتمدوا على كُلِّ شيءٍ يُنشر في الإنترنت، مُحاربةُ الفساد بالأكاذيب في صالح الفساد وفي صالح الـمُفسدين، لأنَّهم حينئذٍ سينقضون تلك الأكاذيب بأدلّةٍ عندهم وبالتالي سيحترقُ الأخضرُ بسعر اليابس..

  • عرض مجموعة من الفيديوات يتحدّث فيها “رحيم الدراجي” عن تعيين المرجعيّة لعادل عبد المهدي رئيساً للوزراء.

  • عرض مجموعة من الفيديوات يتحدّث فيها السياسي المعروف “بهاء الأعرجي” عن فساد المرجعيّة وتدخُّلِها في الشّأن السياسي.

  • عرض تسجيل صوتي لـ “خالد الجشعمي” حينما كان عضواً في مجلس محافظة النَّجف في تظاهرات سابقة وهو يتحدَّثُ عن المتظاهرين لو أنّهم تجاوزوا لقتلهم.

  • عرض مقطع من برنامج “المناورة” يتحدّث فيه “عزت الشابندر” عن الجهة التي رشّحت “عادل عبد المهدي” (قناة السومرية).

  • عرض مقطع من برنامج “وجهة نظر” يتحدّث فيه النائبٌ البرلـماني “محمَّد الخالدي” عن أنَّ رئيس الوزراء لابُدَّ أن يكون مقبولاً ومرضياً عليه من قبل المرجعية (قناة دجلة الفضائيَّة).

  • عرض مجموعة من الفيديوات لبعض النوّاب في البرلمان يتحدّثون عن تدخّل المرجعيّة في الشّأن السياسي.

  • عرض بعض الفيديوات لـ “إياد جمال الدين” في برنامج (بكل جرأةٍ مع مهدي جاسم) وهو يتحدّث عن فساد السيستاني وصهره مرتضى الكشميري )قناة amb).

  • عادل عبد المهدي أصدر هذا البيان قبل أن يُرسل استقالتهُ إلى البرلمان، جاء فيه: بسم اللهِ الرَّحمن الرَّحيم، يا أبتِ اِفعل ما تُؤمر -يا أبتِ افعل ما تؤمر إنَّ هذا الخطاب يُوجِّههُ لـمن؟ هذا الخطاب مُوجَّه إلى السيستاني لأنَّه استمع إلى خُطبة الجمعة وكان فيها شيء من التهديد- بِسمِ اللهِ الرَّحمن الرَّحيم، ﴿ يَا أَبَتِ افْعَلْ مَا تُؤْمَرُ سَتَجِدُنِي إِن شَاء اللَّهُ مِنَ الصَّابِرِينَ ﴾ -أساساً حين قدَّم استقالته قدَّمها إلى المرجعية أولاً قبل أن يُقدِّمها إلى البرلمان، فقد أصدر عادل عبد المهدي هذا البيان قبل أن يرسل استقالتهُ إلى البرلمان- بِسمِ اللهِ الرَّحمن الرَّحيم، ﴿ يَا أَبَتِ افْعَلْ مَا تُؤْمَرُ سَتَجِدُنِي إِن شَاء اللَّهُ مِنَ الصَّابِرِينَ ﴾، صدق الله العلي العظيم، استمعتُ بحرصٍ كبير إلى خطبة المرجعية الدينية العليا يوم (29/11/2019) وذكرها -يعني استمع بحرصٍ كبير إلى خطبة المرجعية وذكرها- أنَّهُ بالنظر للظروف العصبيةِ الَّتي يمرُ بها البلد -إلى أن يقول: واستجابةً لهذه الدعوة وتسهيلاً وتسريعاً لإنجازها بأسرعِ وقت سأرفعُ إلى مجلس النُوَّاب الموقر الكتاب الرسمي بطلبِ الاستقالة من رئاسة الحكومة الحالية ليتسنَّى للمجلس إعادة النَّظر في خياراتهِ -إلى أن يقول: حفظ الله العراق وأهلهُ وحفظ المرجعية الدينية العليا نبراساً ومظلةً لنا جميعاً والله المسدد/ عادل عبد المهدي/ رئيس مجلس الوزراء/ 29/11/2019 -في نفس اليوم الَّذي استمع فيه إلى خطبة المرجعية والَّتي فهم منها أنَّ المرجعية تريد منه أن يستقيل، لذلك قدَّم خطاب الاستقالة أولاً إلى المرجعية، بعد ذلك أرسل رسالةُ إلى البرلمان في نفس التاريخ في نفس اليوم.

  • عرض فيديو يتحدَّثُ فيه “عادل عبد المهدي” عن استقالتهِ الَّتي سيبعثُ بها إلى البرلمان (قناة العراقية).

  • فالأساس في تقديمِ استقالتهِ هو للمرجعية، لأنَّها هي الَّتي جاءت به، أنا لا أدري العراقيون، أتحدَّثُ عن الشيعةِ، يسمعون؟ يقرأون؟ يُفكِّرون؟ يعتبرون؟ ماذا يفعلون؟ ما هذه الحقائق واضحة.
  • ومع ذلك قُبلت استقالته ولا يحقُ له أن يُعيِّن رئيساً للوقف الشيعي بالوكالة، ومع ذلك عيَّن علاء الموسوي الهندي رئيساً لديوان الوقف الشيعي وهو مُستقيل وفي فترةِ حكومةِ تسيير أعمال خلافاً لكُلِّ القوانين، لـماذا؟ لأنَّ المرجعية تريد ذلك، فديوان الوقف الشيعي مؤسَّسةٌ من مؤسَّساتِ المرجعية السيستانية الفاسدة، أين هي القوانين؟! أين هو الدستور؟! أين هو النظام؟! أين هو المنطقُ السليم؟! .. وبعد ذلك يخرج عليكم مُعمَّمٌ أثول كذَّاب ما عنده ذرَّة من الدين ويقول لكم المرجعية على مسافةٍ واحدة من الجميع وهي أرفع من أن تتدخل في مثل هذهِ الشؤون السياسية الَّتي هي من اختصاصات السياسيين والأحزاب، مرجعيةٌ كذَّابة، وكلاء كذَّابون، مُتحدِّثون كذَّابون، كُلُّ هذهِ الحقائق على أيِّ شيءٍ تدل؟ على أنَّنا مضحكة.

  • عرض فيديو يتحدّث عن فساد وزير الكهرباء “لؤي الخطيب” وعن شركته الفاشلة في لندن (قناة دجلة).

  • عرض فيديوات للنائب “مشعان الجبوري” يُحدِّثنا عن فسادٍ ما بين الوُزراء.

  • عرض فيديو للسياسي اللبناني البرلماني “وئام وهاب” يتحدَّثُ فيه عن فساد عراقيٍ أصيل تنبعثُ روائحهُ من لبنان.

  • عرض فيديو يُحدّثنا عن ستون مليار دينار عراقي تُصرف على المحكومين بالإعدام في سجن الناصرية فقط.

  • عرض مقطع من برنامج “المهمة” ينقل حالة مستوصف طبي في النَّجف (قناة الفرات الفضائية).

  • ستون مليار دينار عراقي سنوياً تُصرف على إرهابيين قتلوا أبناء العراق وحوكموا بالإعدام، إذا كانوا يستحقون الإعدام لماذا لا يُعدمون؟ وهذهِ الصورة الَّتي نُقلت في الفيديو الـمُتقدِّم عن هذا المستوصف الطبي عن هذا المركز الصحي ما هي بحالةٍ خاصةٍ في هذا المركز، في كل المدن العراقية الأوضاع هكذا، ما هي هذه حكومةُ المرجعية السيستانية، هو الَّذي ينتخبُ رئيس الوزراء وهم الَّذين يُتابعون التفاصيل، وبإمكانهم أن يُغيِّروا الواقع لكنَّهم لا يضغطون على الحكومةِ كي تتستَّر على فسادهم على فساد المرجعية القبيح وفساد مؤسَّساتها القبيحة..

  • عرض مجموعة من الفيديوات تبينُ لنا كيف أنَّ وزارة التربية تأخذُ الكُتب المدرسية وتُلقي بها في المزبلة.

  • طُلَّاب المدارس يحتاجون إلى كُتب، وزارة التربية لا تُقدِّم هذه الكتب إلى طلاب المدارس، يأخذون هذه الكتب وهي بطباعتها الجديدة تُلقى في مزابل معمل الورق، ومعمل الورق في البصرة لن ينتفع منها ستبقى هنا حتَّى تتلفها، ستبقى هنا في أماكن المزابل هذه حتَّى تُتلف من طريقِ الرياح من طريق الشمس من طريق المطر، قطعاً وزارة التربية لَمَّا نُشر هذا الفيديو كذَّبوا، كما هو الحال مع المرجعية حينما تنشرُ الحقائق يُكذِّبون..

  • عرض فيديو يتحدّث عن فسادِ المؤسَّسةِ الدينيَّة وعن فسادِ حكومة السيستاني في كربلاء (قناة الحرة).

  • عرض مقطع من برنامج “المتركز” يتحدّث فيه “سلام الزوبعي” عن وجودِ البعثيين في كُل تفاصيلِ حكومة بغداد (قناة الاتجاه الفضائية).

  • عرض فيديو للنائب البرلماني “فائق الشيخ علي” يتحدّث فيه عن صالات القمار في أجوائنا الدينيَّةِ وفي أجوائنا السياسية الشيعيَّة.

  • عرض فيديو يتحدّث عن الفساد في الأجواء السياسية (قناة العهد الفضائية).

  • عرض الخطبة الثانية لصلاة الجمعة بإمامة السيِّد أحمد الصافي (2 / ذي القعدة / 1435) الموافق (29 / 8 / 2014)، حيث أسَّسوا قاعدة (أنَّ الـمُجرَّب لا يُجرَّب).

تحقَق أيضاً

الحلقة ٦٥ – هل مراجع النجف نوّاب صاحب الزمان عليه السلام أم لا؟ ج٢

يازهراء …