أشهد أنّ عليّاً وليُّ الله – مولد سيّد الأوصيّاء عليه السلام ١٤٤٠ﻫ – مع عبدالحليم الغزّي في رجب ستوكهولم – الجزء ٣ والأخير

صور

فيديو

 

 

يوتيوب

 

 
 

اوديو

 

 

مطبوع

 

 

ملخـّص الحلقة

تاريخ البث : يوم الأربعاء 12 رجب 1440هـ الموافق 20 / 3 / 2019م

  • الأسئلة التي وردت في الحوار:
    • السؤال (1): سُؤال يعيشُ مع المُنتظرين والمُنتظرات في كُلّ آن، وهذا السُؤال نعيشُ معهُ صباحاً ومساء: هل نحنُ في عصْرٍ قريبٍ مِن ظُهور الإمام أو لا؟

    • السؤال (2): أشرتم في حديثكم إلى شخْص “كمال المُوسوي”.. أين وصلتْ حكايتهُ، وهل لازال يدَّعي أنَّهُ الإمام الحُجَّة؟

    • السؤال (3): مِن خلال مُتابعتي لِبرامجكم صار في ذهني سُؤال وهو: أنَّكَ دائماً في أحاديثكَ تُشيرُ إلى مسألة صِحّة أحاديثكَ وصِحّةِ المنهج الذي تطرحُهُ، وفي الوقتِ نفسهِ تنتقدُ دائماً الجهةَ المُقابلة وهي المُؤسّسة الدينيّة الشيعيّة الرسميّة، وتقول بأنَّ المُؤسّسةَ الدينيّةَ بعيدةٌ كُلَّ البُعْدِ عن منهج أهل البيت “صلواتُ اللهِ وسلامهُ عليهم”.. فالسُؤال هُنا :

    • ما هو الدليل على صِحّة ما تطرحهُ؟ وما هو الدليل على عدم صِحّةِ كلام الجهةِ المُقابلة؟

    • السؤال (4): في إحدى ندواتكم في الأيّام الفاطميّة في مدينة “أسن” في ألمانيا ذكرتَ في حديثٍ لكَ أنّهُ مِن خلالِ خِبرتكَ واطّلاعكَ على أحاديث أهل البيت “عليهم السلام” لم تجدْ روايةً واحدةً تقول بأنَّ هُناك مَرجعاً شيعيّاً سينصرُ الإمام الحُجّة في عصْر الظُهور.. ولكن هُناك مَن يقول أنّهُ تُوجد رواية واحدة في كتاب دلائل الإمامة تقول بأنَّ الفُقهاء سينصرونَ الإمام الحُجّة..! فما هو تعليقكم على هذا الموضوع؟

    • السؤال (5): ما هي البرامج التي ستُقدّمها في شهر رمضان على شاشة القمر؟

    • السؤال (6): فيما يتعلّق بإستمراريّة قناة القمر .. إلى أين وصلتْ قضيّة دعم القناة ماديّاً ؟ هل يكفي الدعم الذي يُقدَّم للقناة؟

    • السؤال (7): بِحَسَب نظرتكم وتحليلكم للشارع الشيعي وللشارع العام بشكلٍ عام، كيف ترون وضْعَ الأجيالِ القادمة في المُستقبل؟ وما هو تكليفها؟ وما مدى قُربها مِن منهج أهل البيت “عليهم السلام” بِحَسَب تحليلكم ورُؤيتكم.

    • السؤال (8): فيما يرتبط بالحالة الوجدانيّة التي تُهيمنُ على الشيعةِ المُنتظرين نجد أنَّهُ غالباً ما تكونُ عند الشباب أُمنية بأن يكونوا مِن أصحاب وأنصار الإمام “صلواتُ اللهِ وسلامهُ عليه”.. وعند الشيعةِ المُنتظرين الذين تقدَّم بهم العُمْر يطلبوا ويأملوا عفو الإمام.. السُؤال هُو:

    • ما هي الحالة الوجدانيّة التي ينبغي أن يكون عليها الشيعي المُنتظِر في ثقافة العترة؟

    تحقَق أيضاً

    مع عبدالحليم الغزّي في رجب ستوكهولم – الجزء ٢

    الأسئلة التي وردت في الحوار: السؤال (1) هُناك كثير مِن الناس يقولون أنَّ سبب تطوّر المُجتم…